BLANTERSWIFT101

أطعمة تُحسّن الذاكرة

السبت، 23 سبتمبر 2017

ضعف الذاكرة
إن تناول الطعام غير الصحي والابتعاد عن الأطعمة التي تمُد الإنسان بالفوائد والعناصر الغذائية اللازمة من أهم أسباب ضعف الذاكرة والنسيان بكثرة، ويُمكن تجنُّب هذه المُشكلة من خلال تناول أطعمة معينة لتحسين الذاكرة ورفع مستوى طاقة الجسم وكذلك زيادة الذكاء، حيث إن هذه الأطعمة تزيد من تركيز المادة الكيميائية في الدماغ، مما يزيد من القدرة على التفكير والقدرة على حل المُشكلات.

من أهم الأطعمة التي تُحسّن الذاكرة والتي ينصح بها استشاريي التغذية:
البقوليات، والموز، والسبانخ، والأجبان، والكبد، وهذه الأطعمة جميعها غية بفيتامين B6، الذي يزيد من إنتاج النواقل العصبية مثل الدوبامين، والسيروتوين اللذان يُحفزان الذاكرة.
صفار البيض، حيث تُشير الدراسات إلى أن لديه قدرةً كبيرة على تعزيز صحة العقل عند الإنسان، مما يُحسّن الذاكرة والتركيز.
الأفوكادو وهو يُعتبر من أهم الأطعمة التي تُعزز من عمل الدماغ بفضل احتواءه على العديد من مضادات الأكسدة.
اليقطين وذلك لأنه غني بفيتامين B12 وحمض الفوليك، وهما من أهم العناصر الغذائية اللذان يعملان على الحفاظ على خلايا الدماغ والأعصاب.
الشوكولاتة الداكنة، إذ تحتوي على مادة الكافيين التي تُعتبر من أكثر المصادر الغنية بمضادات الأكسدة، مما يحمي الذاكرة ويُقويها.
إكليل الجبل، وهو أحد أنواع الأعشاب التي تمتاز برائحتها القوية، ووجود الزيوت العطرية الطيارة فيها، مما يُسهم في تقوية الذاكرة وتحسين وظائف الدماغ.
الجوز، حيث يمتاز بفوائده المتعددة للدماغ بشكل خاص، ويحتوي الجوز على أوميغا 3 والكربوهيدرات والبروتينات والأملاح والبروتينات، وجميع هذه العناصر لها تأثير مباشر على الذاكرة والقدرات الذهنية.
مشتقات الحليب، والخميرة، واللحوم، إذ تشترك هذه الأطعمة باحتوائها على فيتامين B2 المهم جداً لتقوية الذاكرة.
الزيوت النباتية والأسماك، وهذه الأطعمة تحتوي على فيتامين E وهو من الفيتامينات المهمة للذاكرة كونه أحد مضادات الأكسدة.
اللحوم الحمراء، والحمص والفول والعدس، حيث تحتوي هذه الأطعمة على الزنك الذي يُعزز من عمل فيتامين B6في الدماغ.
الشمندر، حيث يحتوي على مواد تُحسّن من تدفق الدم إلى الدماغ مما يُعزز من وظائفه.
البصل، ويُشير العلماء إلى أن تناوله بشكلٍ يومي يُقوّي الذاكرة.
الكركم، وهو من الأطعمة التي أثبتت فعاليتها في تحسين الذاكرة بفضل احتوائه على مادة الكوركومين.
البنجر، وهو من الأطعمة التي يجب إدخالها في النظام الغذائي المُتبّع؛ لما له من أثر فعال على تحسين الذاكرة والحماية من فقدانها عند تقدُّم السِن، كما أنه يزيد من القدرة على التركيز.